هل تعلم.. أول سيارة مكيفة في العالم اتهمتها الصحف بقتل الناس

تاريخ النشر : 07 Nov 2016

بواسطة : سبور موتور

                                                 

كان عام 1939 شاهدًا على صناعة أول مكيف هواء للسيارات في العالم، وقد أنتجه مصنع (Packard Motor Car) الأمريكي. حيث كان يتم إمداد السيارات به بحسب الطلب. ولكن في عام 1941 توقف الإنتاج وسط حملة مكثفة من الصحف الأمريكية وعلى رأسهم “نيويورك تايمز” لمناهضة مكيفات السيارات الباردة والساخنة بزعم أنها تقتل الناس بفعل عدم تجدد الهواء داخل مقصورة السيارة.

2016_11_6_13_0_43_915

وبعد 12 عامًا من المناهضة استطاعت شركة (Chrysler Imperial) أن تغير هذا المفهوم الخاطئ، وفتحت خطوط إنتاج لثلاث مستويات من التكييفات يمكن الاختيار فيما بينهم، وقد كانت تلك التكييفات قادرة على تعديل درجة حرارة الجو من 49° إلى 30°. ولم تمضي سوى 16 عامًا حتى أصبح وفق “نيويورك تايمز” نحو 64% من السيارات مزودة بمكيفات الهواء، ليس فقط من أجل الرفاهية ولكن لأنها ترفع من قيمة السيارة عند البيع.

الآن وبعد مرور ما يقرب من خمسة وسبعون عامًا، أصبح مكيف السيارة من الأشياء الأساسية التي يبحث عنها المستهلك، أي أنها باتت احتياج وليس رفاهية، ذلك نظرًا لعدة عوامل من أهمها ارتفاع مستوى المعيشة لدى قطاع كبير من سكان الكرة الأرضية، بالإضافة إلى التغيرات المناخية في الكثير من الدول. وفي خلال السنوات الـ75 الماضية تعرض (مكيف السيارة) للعشرات من التعديلات والتغييرات والتجارب، لدرجة أنه بات في 2016 يستخدم لاستخلاص مياه صالحة للشرب وهي التجربة التي نجح فيها قسم التطوير بشركة فورد الأمريكية المتخصصة في صناعة السيارات.

2020 جميع الحقوق محفوظة لدى مجلة سبور موتور