الفورمولا إي تعلن عن تغيير في قيادتها

تاريخ النشر : 22 مايو 2023

بواسطة : سبورت موتور

                                                 

أعلنت الفورمولا إي اليوم أن جيمي ريجل سيتنحى من منصب الرئيس التنفيذي، بعدما أمضى السنوات الأربع الماضية وهو يدير الفورمولا إي بالشراكة مع المؤسس ورئيس مجلس الإدارة، أليخاندرو عجاج، وسينتقل الآن إلى دور استشاري لبقية الموسم لضمان انتقال انسيابي للقيادة.

 

تم تعيين ريجل في عام 2019، حيث تمكن من إدارة بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي خلال فترة الجائحة، وقام ببناء فريق تنفيذي متعدد التخصصات، وقدم مجموعة من المبادرات التي تدعم الموقف الاستراتيجي للفورمولا إي وتحافظ على تطورها المستمر.

 

خلال فترة توليه المنصب، أشرف ريجل على تقديم شكل رياضي جديد حظي بنجاح كبير وقوبل بحماس عالمي من المشجعين والفرق والشركاء، مع إطلاق سيارة الجيل الثالث GEN3 وتنفيذ اللوائح الفنية والتجارية والمالية التي تعزز نموذج الأعمال بالنسبة لفرق ومصنعي الفورمولا إي.

 

يسر مجلس إدارة الفورمولا إي أن يعلن عن تعيين جيف دودز في منصب الرئيس التنفيذي، اعتبارًا من 5 يونيو. وينضم دودز قادماً من Virgin Media O2، وسيقود المرحلة التالية من مسيرة تطور رياضة الفورمولا إي باعتبارها أول بطولة عالمية لرياضة السيارات الكهربائية والقوة الدافعة التي تسعى لتطبيق الاستدامة في رياضة النخبة.

 

يتمتع دودز بسجل حافل في إعداد أجواء ديناميكية للعمل، وسبق له أن شغل منصب الرئيس التنفيذي للعمليات في Virgin Media O2 على مدار العامين الماضيين، وقبل ذلك شغل مناصب قيادية في Virgin Media في منصب مدير عمليات، ومدير عام، ومدير تسويق. كما أمضى عامين يعيش في هولندا ويعمل فيها في منصب رئيس تنفيذي لشركة الاتصالات Tele2.

 

شغل دودز مناصب تنفيذية في Callaway Golf وهوندا، وهو اليوم عضو في مجلس إدارة منظمة المساواة بين ذوي الإعاقة في The Valuable 500، وهو مدير غير تنفيذي لقسم التسوية والإسكان والمجتمعات.

 

وفي تعليق له، قال أليخاندرو عجاج، المؤسس ورئيس مجلس إدارة الفورمولا إي: “يسعدني أن أرحب بجيف دودز لتولي منصب رئيس تنفيذي قبل مرحلة مثيرة في بطولة الفورمولا إي، لنواصل معاً نجاح الموسم التاسع. يجلب جيف سجلاً حافلاً من القيادة الديناميكية والتنفيذ المثير للإعجاب في بطولة الفورمولا إي، ويتطلع مجلس الإدارة إلى إطلاق الإمكانات الكاملة للفورمولا إي، لصالح المشجعين والفرق والمصنعين والشركاء.

 

“وأضاف: “أود أن أشكر جيمي على قيادته خلال السنوات الأربع الماضية، وأرحب بدعمه خلال الفترة المتبقية من الموسم. لقد استمتعت بالشراكة مع جيمي لتطبيق الرؤية التأسيسية لنحقق النجاح المنشود في الفورمولا إي. لقد كان من دواعي سروري العمل معه وأتطلع إلى الترحيب به مرة أخرى في سباقات الفورمولا إي في المستقبل”.

 

وقال جيف دودز، الرئيس التنفيذي للفورمولا إي: “يسعدني تولي منصب الرئيس التنفيذي في الفورمولا إي. شغفي بالسيارات والرياضة والترفيه يعني أنني متحمس للغاية لهذه الفرصة. ولا شك أن الفورمولا إي تمثل منصة فريدة تمزج بين أحدث التقنيات والرياضة الأكثر استدامة في العالم، وهذا ما يوفر إمكانات لا حصر لها للابتكار والتغيير الإيجابي. هناك فريق عمل عالمي المستوى في الفورمولا إي وأنا متحمس لقيادتهم في المرحلة القادمة، لنساهم معاً في تشكيل مستقبل رياضة السيارات وتقديمها بصورة متميزة”.

 

وقال جيمي ريجل: “لقد كان شرف لي تولي إدارة الفورمولا إي على مدى السنوات الأربع الماضية. لقد لفتتني في البداية المكانة الفريدة التي تتمتع بها الفورمولا إي كرياضة تجمع بين الابتكار والاستدامة والحركة بالاعتماد على الكهرباء. وما وجدته كان أكثر طموحاً وتفرداً كان العمل برفقة مجموعة شغوفة من الأشخاص الملتزمين ببناء رياضة عالمية تعمل على تغيير العالم. تستمر هذه المهمة في ظل قيادة جديدة وبصفتي شخص استفاد من الشراكة مع أليخاندرو، يسعدني تقديم الدعم لجيف قبل العودة إلى الحياة كمشجع متحمس للفورمولا إي”.

 

أخبار ذات صلة

2024 جميع الحقوق محفوظة لدى مجلة سبور موتور