منسقا الموسيقى العالميين أكسويل وريهاب يلهبان أجواء أمسيتي السبت والأحد في حلبة كورنيش جدة

تاريخ النشر : 08 مارس 2022

بواسطة : سبور موتور

                                                 

كشفت شركة رياضة المحركات السعودية، الجهة المروجة لسباق جائزة السعودية الكبرى stc الفورمولا 1 لعام 2022، اليوم عن تأكيد مشاركة منسقي الأغاني والمنتجين الحائزين على العديد من الجوائز  ريهاب وأكسويل، في إحياء حفلين موسيقيين بعد الحصة التاهيلية والسباق الرئيسي وذلك يومي السبت 26 مارس والأحد 27 مارس على التوالي، ضمن أبرز الفعاليات الترفيهية المصاحبة لجائزة السعودية الكبرى للفورمولا 1، التي تستضيفها حلبة كورنيش جدة.

ومن المقرر أن تقام الحفلات الموسيقية على المنصة الرئيسية في حلبة كورنيش جدة، أحدث وأطول وأسرع حلبة شوارع على روزنامة الفورمولا 1، بعد الحصة التأهليلية والسباق الرئيسي.

وكانت تذاكر النسخة القادمة من السباق قد طرحت مؤخراً للجمهور المحلي والدولي، ويسعى لويس هاميلتون إلى تكرار انتصاره المذهل في شهر ديسمبر الماضي، وهي الطموحات التي سيواجهها منافسة شرسة من بطل العالم الحالي، ماكس فيرشتابين ومجموعة من أمهر السائقين مثل جورج راسل، وسيرجيو بيريز، وتشارلز لوكلير، وكارلوس ساينز والآخرين.

وإلى جانب سباق الفورمولا 1 الرئيسي، سيستمتع جميع حاملي التذاكر أيضاً بمشاهدة سلسلة سباقات الدعم الفورمولا 2 وسلسة تحدي بورشه سبرنت الشرق الأوسط، بالإضافة إلى الاستمتاع بالعديد من الأنشطة الترفيهية ومهرجانات الجمهور والحفلات الموسيقية التي ستقام في الحلبة ومناطق الجمهور طوال عطلة نهاية الأسبوع. وسيكون الدخول إلى الحفلات الموسيقية مجانياً لجميع حاملي التذاكر.

أكسويل

أكسويل هو منتج أغاني سويدي، وتم ترشحيه لجائزة غرامي 4 مرات من قبل، وهو أحد أعضاء أشهر المجموعة الموسيقية الثلاثية سويدش هاوس مافيا، وشكّل تأثير أكسويل الكبير  نوع الموسيقى الإلكترونية منذ إصداره الأول “فيل ذا فايب” في العام 2004، و”ووتش ذا صن رايز” في العام 2005.

وفي العام 2010، أسس أكسويل مع زملائه المنتجين السويديين سيباستيان إنجروسو وستيف أنجيلو فريق سويدش هاوس مافيا والتي بدأت ظهورها الموسيقي مع أغنية “وان” المعروفة أيضاً باسم “وان “يور نيم” (النسخة الأخيرة التي يظهر فيها فاريل ويليامز). حققت الأغنية نجاحاً كبيراً على مستوى العالم، واعتبرت لحظة حاسمة في زيادة شعبية الموسيقى الإلكترونية على مستوى العالم.

وأطلق الثلاثي خمس أغانٍ فردية أخرى “ميامي 2 إبيزا” و”سيف ذا وورلد” و”أنتيدوت” و”جرايهاوند” و”دونت يو ووري تشايلد” قبل أن يتم حل الفريق في العام 2013 بعد انتهاء جولتهم المباعة بعنوان “وان لاست تور” وإصدار الألبوم الثاني “انتيل ناو”.

وفي عام 2014 وبالتعاون مع سيباستيان إنجروسو، أصدر أكسويل أغنية “روور” المصاحبة لفيلم “مونستر يونيفرستي” من ديزني. وشكّل المنتجان رسمياً الثنائي “أكسويل وإنغروسو” وأصدرا سلسلة من الأغاني الفردية الناجحة مثل “سومسينج نيو” و”أون ماي واي” و”صن إز شاينينغ” ، والتي حصلت على شهادة البلاتينية الرباعية. وحقق الألبوم الأول للثنائي “مور زان يو نو” نجاحاً أكبر بلغ ذروته بتسجيل أكثر من مليار استماع على مستوى العالم.

وفي مارس 2018، اجتمع كل من أكسويل وسيباستيان إنجروسو وستيف أنجيلو مرة أخرى في مهرجان ألترا ميوزيك ميامي في عرض مفاجئ حيث كشفت “سويدش هاوس مافيا” لاحقاً عن ألبوم وجولة جديدة قادمة. وفي نوفمبر 2018، أصدر أكسويل أغنيته المنفردة الشهيرة “نو بودي إلس” فيما تمت اعتبارها كـ”عودته إلى موسيقى الهاوس”.

ومؤخراً في العام 2021، تعاون فريق “سويدش هاوس مافيا”، مع “ذا ويكند”، في أغنية ” موس تو أي فلايم” الجديدة كجزء من ألبومهم الثالث “باراديس”.

ريهاب

شقّ منسق الأغاني والمنتج فاضل الغول، والمعروف باسم ريهاب، طريقه من خلال الموسيقى الراقصة على مدار الخمسة عشر عاماً الماضية. من ريمكساته الرائعة لريهانا ودريك وتايلور سويفت وكالفن هاريس، إلى أغاني مثل “أول أروند ذا ورلد (لا لا لا)” الحاصلة على شهادة البلاتينيوم و”لولابي”، إلى تعاونه مع أفا ماكس وزين ولويس فونسي وشون بول وغيرهم، حيث أثبت ريهاب أنه أحد أكثر الفنانين التقدميين على الساحة. وجمعت أعماله أكثر من 5 مليارات استماع حتى الآن، بما في ذلك 1.1 مليار في عام 2021 وحده. أسس ريهاب علامته CYB3RPVNK في عام 2016، والتي تجاوزت 4 مليار استماع عبر مختلف المنصات منذ إنشائها.

يواصل ريهاب تطوير وتنويع حضوره من خلال العمل مع فنانين من جميع أنحاء العالم، ودفع حدود موسيقى الرقص حيث يتعاون مع مختلف الأنواع واللغات. إنه الفنان الأكثر استكشافاً في سبوتيفاي، وواحد من أكثر 200 فنان استماعاً على سبوتيفاي، واحتل المرتبة 12 على قائمة دي جي ماج المرموقة لأفضل 100 دي جي، وحصل على 55 شهادة ذهبية وبلاتينية. شرع ريهاب في العديد من الجولات العالمية التي نفدت جميع تذاكرها، وكان أول فنان موسيقى رقص تم بيع تذاكره بالكامل في 15 عرضاً متتالياً في الصين. وعلاوة على ذلك، أحيا أفضل المهرجانات في العالم، مثل “إي دي سي” و”ألترا ميوزيك فيستيفال” و”تومورولاند” و”بالاتون ساوند” و”كوتشيلا” و”سمر سونيك فيستيفال” و”دي دبليو بي جاكارتا”. ورسّخ ريهاب مكانته كاسم شهير في موسيقى الرقص،بفضل ما اجتمع لديه من براعة فنية وابتكارية.

 

2022 جميع الحقوق محفوظة لدى مجلة سبور موتور